الهيئة العالمية تفوز بالمراكز الأولى في جائزة عزم طرابلس الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده

الهيئة العالمية تفوز بالمراكز الأولى في جائزة عزم طرابلس الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده

شاركت الهيئة العالمية للكتاب والسنة التابعة لرابطة العالم الإسلامي، في حفل تكريم الفائزين بجائزة عزم طرابلس لحفظ القرآن الكريم وتجويده، التي أقيمت في لبنان, ونظمتها جمعية العزم والسعادة الاجتماعية والتي شارك فيها 55 متسابقاً ومتسابقة. وقال الأمين العام للهيئة العالمية للكتاب والسنة الدكتور عبدالله بصفر: إنه تنفيذاً لتوجيه الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي معالي الشيخ الدكتور محمد عبد الكريم العيسى شاركت الهيئة العالمية للكتاب والسنة في المسابقة القرآنية، التي شهدت تفوق طلاب الهيئة العالمية بتحقيق طلابها المراكز الثلاثة الأولى، فاز منهم 6 طلاب و4 طالبات. وحضر المسابقة رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق نجيب ميقاتي، وسماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان، وسعادة القائم بالأعمال بسفارة خادم الحرمين الشريفيين في بيروت، الأستاذ وليد بخاري وممثل الهيئة العالمية للكتاب والسنة الشيخ خالد عبد الكافي مساعد أمين عام الهيئة ونخبة من شيوخ الإقراء وعدد من أئمة المساجد، والمهتمين بالشأن القرآني، وجمع من المواطنين إلى جانب الطلاب وأولياء أمورهم، بدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم, ثم ألقيت بعض الكلمات عبر فيها المتحدثون عن سرورهم وسعادتهم بحضورهم لهذه المناسبة العظيمة, ونوهوا بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في خدمة الإسلام والمسلمين وعنايتها بكتاب الله تعالى وأشادوا بدور رابطة العالم الإسلامي والهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم ورعاية حفظته على مستوى العالم, وهنأوا في كلماتهم الفائزين والفائزات, وحثوهم على بذل المزيد من الجهد في حفظ وإتقان القرآن الكريم, والتمسك بما جاء فيه, وفي ختام الحفل وزعت الجوائز على الفائزين والفائزات من الحفاظ.

1,122 عدد المشاهدات, 3 عدد المشاهدات اليوم

شارك هذا المنشور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *